منتديات الثقافة الإسلامية العالمية
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
التبادل الاعلاني

مصادر الثقافة الإسلامية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مصادر الثقافة الإسلامية

مُساهمة من طرف حسب الرسول الطيب الشيخ في الثلاثاء يناير 25, 2011 4:33 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
مصادر الثقافة الإسلامية

للثقافة الإسلامية أربع مصادر ، أثنان أصليان هما الكتاب والسنة ويمكن أن نطلق عليهما كلمة الوحي الإلهي، وذلك ما يميز الثقافة الإسلامية عن غيرها أنها تعتمد الوحي مصدرا رئيسيا من مصادر المعرفة، وآخران فرعيان هما التراث الإسلامي والتراث الإنساني ويمكن أن نطلق عليهما كلمة الجهد البشري
وها نحن هنا نتناول هذه المصادر بشيئ من التفصيل المختصر

أولا: الكتاب والسنة

كتاب الله ، القرآن الكريم ، وهو وحي الله الذي أنزله إلى رسوله سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليبلغه للناس كافة ، وهو لا يحتاج أن نعرفه إلى مسلم ، وما حواه من الحق والعلوم والمعارف مما لا يمكن أن يحيط به بشر وهو المعجزة الكبرى للرسالة الإسلامية ومما ورد في حقه في الأثر الشريف عن الدارمي عن علي بن أبي طالب قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : (ستكون فتن . قلت : وما المخرج منها؟ قال: كتاب الله، فيه نبأ ما قبلكم وخبر ما بعدكم وحكم ما بينكم، هو الفصل ليس بالهزل، هو الذي من تركه من جبار قصمه الله، ومن ابتغى الهدى في غيره أضله الله. فهو حبل الله المتين ، وهو الذكر الحكيم، وهو الصراط المستقيم، وهو الذي لا تزيغ به الأهواء ، ولا تلتبس به الألسنة ، ولا يشبع منه العلماء، ولا يخلق على كثرة الرد، ولا تنقضي عجائبه، وهو الذي لم تنته الجن إذ سمعته أن قالوا (إنا سمعنا قرآنا عجبا) . هو الذي من قال به صدق ، ومن حكم به عدل، ومن عمل به أجر، ومن دعا إليه هدي إلى صراط مستقيم) ، والسنة النبوية المطهرة هي الوحي الثاني لأن النبي صلى الله عليه وسلم لا ينطق عن الهوى إنما هو وحي يوحي ، فهي مبينة لما في القرآن ومفصلة وموضحة لما يليها من أحكامه حيث أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بالتبليغ والتبيين وكان خلقه القرآن وهو لا يقول ولا يفعل إلا ما أمره الله به ولا يقر إلا ما يمكن أن يقبله الشرع وبذلك أخذت عنه السنة في مراتبها الثلاث السنة القولية وذلك مما قاله لأصحابه أو أمرهم به ، والسنة الفعلية التي هي أفعاله صلى الله عليه وسلم الشريفة التي رأوها أصحابه منه واقتدوا به في ذلك ، أو السنة التقريرية : وهي ما أقره صلى الله عليه وسلم من أقوال وأفعال أصحابه ولم ينهاهم عنه أو ينكره عليهم. ولا بد لكل مسلم من إكثار التلاوة للكتاب الكريم وتحفيظه لأبنائه منذ صغرهم ، كما لا بد له من الإطلاع على الصحاح من كتب السنة حتى يكون على بصيرة من دينه فيرقى بذلك فهمه وسلوكه ، ويصاحب أهل العلم ويجالسهم ويزاحمهم بمناكبه لإسعاد نفسه في معاشه ومعاده،وقبل أن ندخل إلى المصادر الثانوية لا بد أن نشير إلى أن علوم الكتاب والسنة هي علوم معصومة لا يأتيها الباطل من بين يديها ولا من خلفها تنزيل من حكيم حميد، وهي كذلك غير قابلة لورود الأخطاء بها ، وهذه هي ميزة الثقافة الإسلامية عن غيرها من الثقافات ، كما إن هذه العلوم لها صفة القداسة والإعجاز وهي صالحة لكل زمان ومكان إلى قيام الساعة ، وعلى الرغم من ذلك فهي واضحة ميسرة بتيسير الله سبحانه وتعالى لها (ولقد يسرنا القرآن للذكر فهل من مدكر) سورة القمر آية 17،22،32،40

ثانيا: التراث الإسلامي والإنساني

التراث الإسلامي : هو ما جادت به قرائح علماء المسلمين في فهم كتاب الله وسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وما تجود به عقول المؤمنين في كل العصور وإلى قيام الساعة وما اهتدوا ويهتدوا إليه من الأحكام باجتهادات عقولهم الراجحة ونواياهم الصالحة وما يتخذونه من وسائل الاستدلال كالإجماع وهو ما أجمع عليه أهل الاختصاص في حكم من الأحكام وتلقته جماهير المسلمين بالقبول ، أو المصالح المرسلة وهي المصلحة التي لم يرد نص يأمر بها كما لم يرد نص ينهى عنها ، أو الاستحسان وهو ما يستحسنه الفقيه المختص في حالة يخرجها من حكمها البديهي الذي يبدو لها من أول وهلة إلى حكم آخر يبدو له وفق قرائن
التراث الإنساني : الحكمة ضالة المؤمن أينما وجدها فهو أحق بها ، والإسلام لا يحرم تبادل المنافع بين الناس مؤمنهم وكافرهم ، ويجب على المسلم الأخذ بكل نفع أدبيا كان أو ماديا أياً كان مصدره ، ما لم يتصادم أو يتعارض مع العقيدة الإسلامية وفق ثوابتها وقواطعها وضوابطها وحدودها المعلومة (وحدثوا عن بني إسرائيل ولا حرج). وبالتالي يجب علينا أن ننهل من علوم الحضارة الغربية القائمة اليوم ، والاستفادة مما أحرزوه من تقدم بل والمضي قدما في الإضافة إليه مما نستثيره من علوم القرآن والسنة وما يمكن أن تصل إليه عقولنا بمواصلة الدراسة والبحث ، وذلك بدل أن نكون عالة عليهم أبدا، فيجب أن نكون في ذلك مطورين لا مجرد متلقين ومستهلكين

كتب ذلك حسب الرسول الطيب الشيخ، غفر الله له ولوالديه

حسب الرسول الطيب الشيخ
Admin

عدد المساهمات: 179
تاريخ التسجيل: 25/01/2011
العمر: 45

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://islam.sudanforums.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مصادر محددة

مُساهمة من طرف محمد مصطفى محمد صالح في الأربعاء يناير 30, 2013 10:07 am

من أهم ما يميز الثقافة الإسلامية أن مصادرها التي تستند عليها مصادر معروفة ومحددة وثابتة وهذا ما يجعل هذه الثقافة تتسم بالديمومة والاستمرارية والثبات

محمد مصطفى محمد صالح

عدد المساهمات: 4
تاريخ التسجيل: 24/12/2012

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى